القائمة الرئيسية

الصفحات

شريط الأخبار

أحدث المواضيع

تراجع كبير في سوق العملات الرقمية ويضرب أغلب العملات القوية

بعد استراحة وجيزة أمس الأحد نجحت خلالها البيتكوين في التقاط أنفاسها بعد خسارة أكثر من 5 آلاف دولار يوم 20 يناير والنزول قرب مستويات الـ34 ألف دولار. يبدو أن البيتكوين وسوق العملات البديلة تتعرض الآن لموجة جديدة من التراجع في ظل تفشي حالة عدم اليقين بعدم بلوغ القاع حتى الآن.


لماذا تنخفض؟


وبالتزامن مع توجهات كثيرا من البنوك المركزية نحو تضيق الخناق على مجتمع العملات الرقمية كروسيا وأسبانيا والمملكة المتحدة وسنغافورة والهند وباكستان وأنتارويو في كندا. يقول المستثمرون إن عمليات البيع في الأصول المحفوفة بالمخاطر جاءت مع ارتفاع التوقعات بأن الاحتياطي الفيدرالي سيرفع أسعار الفائدة بشكل أقوى مما اعتقدته الأسواق قبل شهر.

وتقوم الأسواق الآن بتسعير احتمال ضئيل أن يرفع بنك الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة هذا الأسبوع، على الرغم من أن التوقعات السائدة هي التحرك الأول إلى 0.25٪ في مارس وثلاثة أخرى إلى 1.0٪ بحلول نهاية العام.

وقال موه سيونج سيم، محلل العملات لدى بنك سنغافورة، أن "الأسواق مقلقة إلى حد كبير وتنتظر، وتركز على التوترات بين اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة وروسيا وأوكرانيا".

وتعرضت العملات الرقمية لموجة حادة من الخسائر خلال يومي الجمعة والسبت الماضيين فقدت على إثرها ما يقرب من 500 مليار دولار من قيمتها السوقية. بيد أن البيتكوين نجحت في العودة خلال تعاملات أمس الأحد حيث نجحت في تجاوز مستويات الـ36 ألف دولار بينما ارتفعت كافة عملات اليوني كورن الكبرى بنسب قوية متفاوتة.

وما بين توقعات استكمال الاتجاه الهابط صوب مستويات الـ33 ألف دولار ومن بعدها 30 ألف دولار أو العودة من جديد بعد بلوغ ما يراه البعض أنه القاع الأخيرة تقف البيتكوين والعملات البديلة.


200 عملة


وفي هذه اللحظات انخفضت أكبر 200 عملة رقمية من حيث القيمة السوقية بينما جاءت الاستثناءات محدودة للغاية وبنسب طفيفة جدًا. ونزلت القيمة السوقية لمجتمع التشفير الآن في حدود 83 مليار دولار نزولا من مستويات 1.673 تريليون دولار إلى مستويات قرب الـ 1.59 تريليون دولار.

بيد أن السوق يرتفع من قاع يوم الجمعة الماضي عندما نزلت رسملة السوق إلى مستويات قرب الـ 1.48 تريلون دولار بأكثر من 120 مليار دولار.

الخوف شديد.. ولكن


ورغم أن مؤشر الخوف والجشع الذي يقيس مشاعر المتعاملين في سوق العملات الرقمية يسجل أدنى مستوياته منذ مايو 2021 قرب الـ 10 نقاط. إلا أن القراءة الأخيرة للمؤشر خلال الساعات الماضية قد شهدت تحسنا نسبيا بواقع زيادة نقطتين، من 11 نقطة إلى 13 نقطة خلال تلك اللحظات من تعاملات اليوم.

ويرى محللون أن الوقت مناسب لشراء الانخفاض وان السوق قد بلغ بالفعل قيعانه النهائية، حيث بات الوقت مناسب لشراء الانخفاض.


السوق الآن


وتنخفض بيتكوين خلال تلك اللحظات بأكثر من 2.4% نزولا إلى إلى مستويات 35 ألف دولار بينما تتراجع بنسبة 19% خلال أسبوع، بقيمة سوقية تبلغ 663 مليار دولار.

ونزلت الإيثيريوم في حدود 6% إلى مستويات 2.38 ألف دولار بينما تنخفض بنسبة 28% خلال أسبوع بقيمة سوقية 285 مليار دولار.

وتراجعت بينانس كوين 6.3% بينما تنخفض 26% خلال أسبوع، ونزلت كاردانو 9% فيما تتراجع 33% خلال أسبوع.

وتتراجع الريبيل 4% بينما تنخفض 23% خلال أسبوع، فيما هبطت سولانا الآن بأكثر من 15% بينما تتراجع 40% خلال أسبوع.

وفي المقابل تنخفض تيرا لونا التي تألق أمس الأحد، بنسبة 10% بينما تنخفض خلال أسبوع 24%، وتتراجع دوج كوين 5% وبنسبة 22% خلال أسبوع.

وهبطت عملات بولكا دوت وأفالانش AVAX وشيبا إينو وبوليجون ماتيك Matic بنسب أكبر من 10%.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات