القائمة الرئيسية

الصفحات

شريط الأخبار

أحدث المواضيع

الإماراتي عادل الزرعوني يكشف عن أول مدرسة في دبي تقبل الرسوم بالعملات الرقمية

كشف رائد الأعمال الإماراتي عادل الزرعوني عن إطلاقه أول مدرسة في دبي تقبل الدفع بعملتي بيتكوين وإيثيريوم الرقميتين، وذلك ضمن ندوة ميتافيرس التي عقدها مجمع الشارقة للابتكار والبحوث والتكنولوجيا أمس الأربعاء، لتكون بذلك أول مدرسة تقبل التعامل بالعملات المشفّرة في الشرق الأوسط.



المدرسة التي أُطلق عليها سيتيزنس من المقرّر أن تفتح أبوابها في سبتمبر المقبل مع بداية العام الدراسي الجديد، وسيحق لأولياء الأمور تقديم الدفعات المستحقة على أبنائهم من خلال عملتي بيتكوين وإيثيريوم.

وأوضح عادل الزرعوني مؤسس المدرسة: "أن العملات المشفرة أصبحت حقيقة وواقع وأنها ستحل بدلا من العملة التقليدية في المستقبل القريب موضحا أن الدرهم والريال سيتحولان إلى السوق الرقمي".


دبي والاتجاه نحو سوق العملات المشفرة


تأتي خطوة مدرسة سيتيزنس لتلحق بالمقهى الذي افتتحته شركة "بيك ان مور" التجارية، بدبي مارس الماضي، والذي أصبح أول مقهى يقبل التعامل بعدد كبير من العملات الرقمية المشفرة، منها البيتكوين والإيثريوم والسولانا والشيبا اينو والتيثر.


وقبل ذلك في فبراير الماضي كشفت سلسلة مطاعم "روكيت كيتشينز" الافتراضية النقاب عن أول مطعم تابع لها مُستلهم من العملات المُشفّرة في دبي، المطعم الذي حمل اسم "دوج برجر" في إشارة إلى العملة إلى العُملة المُشفّرة دوج كوين، وتقبل سداد أسعار الوجبات بعدة عملات رقمية، منها بتكوين، إيثريوم، ريبل، باينانس، شيبا إينو.


وسبق تلك التجربتين مطعم "The Pizza Guys" الواقع في منطقة "الخليج التجاري" بدبي، الذي يقبل التعامل بالعملة الرقمية "bitcoins" كوسيلة للسداد، حيث يعتقد مالكو المطعم أنها سوف تصبح أكثر طريقة للدفع سهلة الاستخدام وقابلة للتداول.


وفي مارس الماضي حصلت منصة باينانس المزود العالمي الرائد للبنية التحتية لتقنية بلوك تشين والعملات المشفرة، على ترخيص للعمل في دبي، والذي يسمح لها بتشغيل أعمالها الإقليمية من دبي، وسبقتها منصة FTX لتداول العملات المشفرة أيضا على رخصة لتداول الأصول الافتراضية في دبي.




جانب من الندوة 



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات